اﻟﻔرق ﺑﯾن ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد واﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

 اﻟﻔرق ﺑﯾن ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد واﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت ﯾﺗﻣﺛل ﻓﻲ ﻣظﮭر اﻟﺟﻠد فعلامات اﻟﺗﻣدد ھﻲ ﻋﺑﺎرة ﻋن ﺧطوط ﻟوﻧﮭﺎ ﻣﺧﺗﻠف ﻋن اﻟﻠون اﻟطﺑﯾﻌﻲ ﻟﻠﺑﺷرة، أما اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت فھو اﺿطراب ﻓﻲ المظهر اﻟﺧﺎرﺟﻲ ﻟﻠﺑﺷرة ؛ وﻧظرا ﻷن ﻛﻼ اﻻﺿطراﺑﯾن ﯾﺗﺄﺛران ﻛﺛﯾرا ﺑﺎﻟﺗﻐﯾرات اﻟﮭرﻣوﻧﯾﺔ ﻓﺈن كلاهما أﻛﺛر ﺷﯾوﻋﺎ ﻟدى النساء؛ كما أن كلا اﻻﺿطراﺑﯾن ﺗزﯾد اﺣﺗﻣﺎﻟﯾﺔ اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﮭما بسبب زﯾﺎدة اﻟوزن ﺑﺷﻛل ﻣوﺿﻌﻲ أو ﻛﻠﻲ

أما بالنسبة للعلاج ﻓتوﺟد طرﯾﻘﯾن اﻷولى ﺑﺎﻟﺗﻘﻧﯾﺎت اﻟﺗﺟﻣﯾﻠﯾﺔ، والثانية ﺑﺎﻟﻌﻼﺟﺎت اﻟطﺑﯾﻌﯾﺔ

اﻟﻔرق ﺑﯾن ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد واﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد ھﻲ ﻋﺑﺎرة ﻋن ﺧطوط ﯾﻛون ﻟوﻧﮭﺎ ﻣﺧﺗﻠف ﻗﻠﯾﻼ ﻋن اللون الطبيعي للبشرة، ﻓﻠوﻧﮭﺎ ﯾكون أﺑﯾضا، أو بنيا أو أﺣﻣرا

وﺗﺣدث ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد ﻋﺎدة على مستوى ﻣﻧطﻘﺔ اﻟﺑطن، واﻟﺻدر، واﻟﻣﻧطﻘﺔ اﻟﻌﻠﯾﺎ ﻣن اﻟذراﻋﯾن، واﻟﻔﺧذﯾن، واﻷرداف؛ في بداية ظهورها ﯾﻛون لون هذه اﻟﻌﻼﻣﺎت ورديا ﻣﺣﻣرا ﺛم يتغير ﻓﻲ ﻛﺛﯾر ﻣن اﻷﺣﯾﺎن إﻟﻰ اﻟﻠون اﻷﺑﯾض؛ وﯾﺻﺑﺢ ﺷﻛﻠﮭﺎ ﻣﺷﺎﺑﮫ ﻟﻠﻧدﺑﺎت اﻟﺟﻠدﯾﺔ

أﻣﺎ اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت فهو ﻋﺑﺎرة ﻋن ﺗﻐﯾر ﻓﻲ ﻣظﮭر اﻟﺟﻠد ﻟﯾﺻﺑﺢ ﺷﺑﯾﮫ ﺑﺎﻟﺳطﺢ اﻟﺧﺎرﺟﻲ ﻏﯾر اﻷﻣﻠس ﻟﻠﺑرﺗﻘﺎﻟﺔ ﻛﻣﺎ ﺗوﺿﺢ اﻟﺻورة

 

    يمكن أن ﺗﺣدث اﻹﺻﺎﺑﺔ ﻓﻲ مختلف ﻣناطق اﻟﺟﺳم ﻟﻛن اﻷﻣﺎﻛن اﻷﻛﺛر استهدافا  من طرف السيلوليت هي ﻣﻧطﻘﺔ اﻟﺑطن، واﻷرداف، واﻟﻔﺧذﯾن

وﯾﺗﺷﺎﺑﮫ ﻛﻼ اﻻﺿطراﺑﯾن لكون اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﮭﻣﺎ ﺷﺎﺋﻌﺔ ﻟدى اﻟﺟﻧﺳﯾن إلا أن اﻟﻔﺋﺔ اﻷﻛﺛر ﻋرﺿﺔ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺑهما ھﻲ اﻟﻧﺳﺎء

ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد

ﺣدوﺛﮭﺎ ﻻ ﯾﺳﺑب أي أﻟم ﺟﺳدي أو ﺿرر ﺻﺣﻲ، ﻓﺗﺄﺛﯾرھﺎ يقتصر ﻋﻠﻰ ﻣظﮭر اﻟﺑﺷرة فقط وتتميز ﺑﺄﻧﮭﺎ ﻋﻼﻣﺎت ﻣﺧﺗﻠﻔﺔ ﻓﻲ اﻟطول، وﻣﺗﺑﺎﯾﻧﺔ ﻓﻲ اﻟﺷﻛل ﻧﺳﺑﯾﺎ، وﺗظﮭر على شكل خطوط لامعة ﺑدرﺟﺎت ﻣﺧﺗﻠﻔﺔ، وتكون أكثر وﺿوﺣﺎ ﻛﻠﻣﺎ زادت ﺷدﺗﮭﺎ

أﺳﺑﺎب ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد

تنتج ﻋن اﻟﺗﻐﯾر ﻓﻲ اﻟوزن ﺳواء ﻛﺎن اﻟﺗﻐﯾر ﻓﻲ وزن اﻟﺟﺳم ﺑﺎﻟﻛﺎﻣل أو زﯾﺎدة ﻣوﺿﻌﯾﺔ ﻷي سبب ﻣن اﻷﺳﺑﺎب؛ وﺗزﯾد اﺣﺗﻣﺎﻟﯾﺔ ظهورها في حالة حدوث ﺗﻐﯾر ﻛﺑﯾر على ﻣﺳﺗوى اﻟﮭرﻣوﻧﺎت

أﺑرز أﺳﺑﺎب ظهور ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد

اﻟﺣﻣل

زﯾﺎدة اﻟوزن

رﻓﻊ اﻷﺛﻘﺎل

اﻟﺗداوي الأدوية الغنية باﻟﻛورﺗﯾزول وكذا اﻠﺳﺗﯾروﯾدات

اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﺿطراﺑﺎت اﻟﻐدة اﻟﻛظرﯾﺔ

اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﻣﺗﻼزﻣﺔ إھﻠرز داﻧﻠوس

اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﻣﺗﻼزﻣﺔ ﻛوﺷﯾﻧﺞ

اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﻣﺗﻼزﻣﺔ ﻣﺎرﻓﺎن

إرﺷﺎدات لمحاربة ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد

الحرص على اﺗﺑﺎع ﻋﺎدات ﻏذاﺋﯾﺔ ﺻﺣﯾﺔ ﻣﻊ ﻣﻣﺎرﺳﺔ اﻟرﯾﺎﺿﺔ واﻠﺗﺧﻠص ﻣن اﻟوزن الزائد و ﺗراﻛم اﻟدھون

ﺗﺟﻧب اﺗﺑﺎع أﻧواع الرﺟﯾم السريعة ﻷﻧﮭﺎ ﺗؤدي إلى اﻛﺗﺳﺎب اﻟوزن اﻟزاﺋد ﻣرة أﺧرى بشكل سريع ﻣﻣﺎ ﯾﻔﺎﻗم اﺣﺗﻣﺎﻟﯾﺔ زﯾﺎدة فرص ظهور ﻋﻼﻣﺎت اﻟﺗﻣدد

اﻹﻛﺛﺎر ﻣن ﺗﻧﺎول اﻷﻏذﯾﺔ الغنية ﺑﻔﯾﺗﺎﻣﯾن ج، ﻓذﻟك ﯾﺳﺎﻋد على ﺗﺣﺳين ﻣﻌدل إﻧﺗﺎج اﻟﻛوﻻﺟﯾن

اﻟﻣواظﺑﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﻘﺷﯾر اﻟﺑﺷرة مرتين ﻓﻲ اﻷﺳﺑوع

الإكثار من ﺷرب اﻟﻣﺎء، ﻓﺻﺣﺔ وﻣظﮭر ﺧﻼﯾﺎ اﻟﺑﺷرة ﺗﺗﺄﺛر ﺑذﻟك ﺑدرﺟﺔ ﻛﺑﯾرة. اﻟﺣرص ﻋﻠﻰ ﺗﻧﺎول اﻷﻏذﯾﺔ المحتوية على ﺎﻷﺣﻣﺎض اﻷﻣﯾﻧﯾﺔ ﻷﻧﮭﺎ ﻣن أﻓﺿل اﻟﻣﻐذﯾﺎت اﻟﻣحفزة  ل إﻧﺗﺎج اﻟﻛوﻻﺟﯾن

 

ﺗﻌرﯾف اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت ﯾﻌرف أيضا ﺑﺎﺳم ﻣﺷﻛﻠﺔ ﻗﺷرالبرتقال ﻧظرا ﻟﺗﻐﯾﯾره لمظهر اﻟﺟﻠد ﺑﺣﯾث ﯾﻔﻘد شكله اﻟﺧﺎرﺟﻲ الأملس؛

وتعتبراﻟﻧﺳﺎء ھن اﻷﻛﺛر ﻋرﺿﺔ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ به لعدة عواﻣل أﺑرزھﺎ اﻻﺧﺗﻼف ﻓﻲ ﺗوزﯾﻊ اﻟﻌﺿﻼت واﻟدھون واﻷﻧﺳﺟﺔ اﻟﺿﺎﻣﺔ

 قد يصل ﻣﻌدل اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﯾن اﻟﻧﺳﺎء ﺑﯾن 80 و %90؛ إﻻ أن اﻟﻔرق ﯾﻛون ﻓﻲ ﺷدة ﺣدوث ھذا اﻻﺿطراب ﻓﻲ اﻟﺑﺷرة ﻓﻔﻲ اﻟﻛﺛﯾر ﻣن اﻟﺣﺎﻻت ﯾﺻﯾب اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت اﻟﺟﺳم ﺑدرﺟﺔ ﺧﻔﯾﻔﺔ وﻟﻣدة ﻗﺻﯾرة

 

 

 

أﻧواع اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

 : ينقسم السيلوليت إلى ثلاثة أنواع

 – نوع قاسٍ جداً: وهو من أخطر أنواع السيلوليت على الجسد؛ لأنه يضغط على الأوعية الدموية وعلى العضلات، ويزداد مع تقدم العمر وزيادة الوزن

– نوع رخو: ويكون هذا النوع في العادة واضحاً، ويمكن رؤيته بسهولة، وفي العادة يكثر هذا النوع لدى النساء

 نوع متورم: وهو أقل أنواع السيلوليت انتشاراً، ويحدث بسبب خلل في الدورة الدموية واحتباس السوائل، وفيه تكون نسب الماء أعلى مما في الأنواع الأخرى، وهو يسبب الألم عند الجلوس وتهيج الجلد، ويصبح الجلد شاحبا

أﺳﺑﺎب اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

ﺗﻌود أﺳﺑﺎب ظهور السيلوليت إﻟﻰ ﺣدوث ﺗﻐﯾر ﻓﻲ ﺗرﻛﯾﺑﺔ اﻟﻧﺳﯾﺞ اﻟﺿﺎم اﻟذي ﯾﻔﺻل ﺑﯾن اﻟطﯾﻘﺔ اﻟﺧﺎرﺟﯾﺔ ﻟﻠﺑﺷرة والطﺑﻘﺔ الدهنية

:وتزداد اﺣﺗﻣﺎﻟﯾﺔ اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﮫ مع العوامل التالية

اﻻﺿطراب ﻓﻲ ھرﻣوﻧﺎت اﻟﻐدد اﻟدرﻗﯾﺔ

اﺿطراب في ﻣﺳﺗوى ھرﻣون اﻻﺳﺗروﺟﯾن

اﻻﺿطراب ﻓﻲ ﻣﺳﺗوى ھرﻣون اﻟﺑروﻻﻛﺗﯾن

اﻟﻌواﻣل اﻟوراﺛﯾﺔ

اﻹﻛﺛﺎر ﻣن اﺳﺗﮭﻼك اﻟدھون، واﻟﻛرﺑوھﯾدرات، واﻷﻣﻼح

اﻟﺗدﺧﯾن

ﻋدم ﻣﻣﺎرﺳﺔ اﻟرﯾﺎﺿﺔ ﺑﺎﻧﺗظﺎم

ﻛﺛرة ارﺗداء الﻣﻼﺑس الداﺧﻠﯾﺔ اﻟﺿﯾقة جدا

زﯾﺎدة اﻟوزن

اﻟﺗﻘدم ﻓﻲ اﻟﻌﻣر

ﻋﻼج اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت

ﻟم ﯾﺗم اﻟﺗوﺻل إﻟﻰ ﺗﻘﻧﯾﺔ ﺗﺟﻣﯾﻠﯾﺔ ﻟﻠﻘﺿﺎء ﻋﻠﻰ اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت ﺗﻣﺎﻣﺎ ﻟﻛن اﻟﻌدﯾد ﻣن اﻟﺗﻘﻧﯾﺎت أﺛﺑﺗت ﻗدرﺗﮭﺎ ﻋﻠﻰ ﺗﺧﻔﯾفه ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ اﺗﺑﺎﻋﮭﺎ ﻣﻊ ﺗﻘﻠﯾل اﻟﻌواﻣل اﻷﺧرى اﻟﻣﺗﺳﺑﺑﺔ ﻓﻲ اﻹﺻﺎﺑﺔ به

ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ذﻟك ﺗوﺟد اﻟﻌدﯾد ﻣن اﻟوﺻﻔﺎت اﻟطﺑﯾﻌﯾﺔ واﻹرﺷﺎدات اﻟﺗﻲ ﯾﺳﺎھم اﻻﻟﺗزام ﺑﮭﺎ ﻓﻲ اﻟﻘﺿﺎء ﻋﻠﻰ اﻟﺳﯾﻠوﻟﯾت ﺧﺎﺻﺔ إذا ﻛﺎن ﺑﺳﯾط أو ﻣﺗوﺳط اﻟﺷدة؛ وﯾﺗطﻠب اﻟﺣﺻول ﻋﻠﻰ أﻓﺿل الﻧﺗﺎﺋﺞ اﻟﺟﻣﻊ ﺑﯾن اتباع اﻻرﺷﺎدات، التقنيات اﻟطﺑﯾﻌﯾﺔ، ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ﻋﻼج اﻻﺿطراﺑﺎت اﻟﮭرﻣوﻧﯾﺔ واﺿطراب اﻟﻐدة اﻟدرﻗﯾﺔ

توفر سيلوكلير مجموعة كاملة  للتخلص من السيلوليت والتخفيف من خطوط التمدد في المناطق المتضررة من الجسم

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *